بطاقة إعلامية عدد 1

 

بطاقة إعلامية عدد 1

 

 

 

“ميديبات 2019” :

 

موعد متجدد ثريّ بالخيارات والفرص أمام مهنيّي البناء والتشييد

 

تنظم غرفة التجارة والصناعة لصفاقس الدورة 15 من الصالون المتوسطي للبناء “ميديبات 2019” خلال الفترة الممتدة من 6 إلى 9 مارس 2019 بصفاقس، في موعد متجدد ثريّ بالخيارات والفرص التي ينتظر أن تستفيد منها كل الأطراف والمؤسسات ذات العلاقة بقطاعات البناء والأشغال والأنشطة المتصلة بها

 

ويعدّ هذا الموعد الاقتصادي الذي تنظمه الغرفة مرة كل سنتين فضاء مهنيا مميزا يلتقي فيه عدد كبير من العارضين يقدمون من خلاله جديد الابتكارات في القطاع بما من شأنه إضفاء المزيد من الديناميكية على التعاون والشراكة بين المهنيين في البناء والأشغال العامة، كما يوفر هذا الفضاء منصّة علمية ذات بعد دولي تجمع خيرة خبراء المهنة من مهندسين ومعماريين وغيرهم

 

وككلّ دورة ينتظر أن يحظى العارضون في صالون “ميديبات 2019” على غرار سابقيه من الصالونات بلقاءات مثمرة مع عدد كبير من الزوّار المهنيين رفيعي المستوى الذين يستفيدون بدورهم من مرافقة واهتمام كبيرين من العارضين والمنظمين على حد السواء

 

إقبال كبير على العرض

 

   وتؤكد المؤشرات المسجلة إلى حد الساعة أن هذه الدورة ستكون استثنائية سواء من حيث التنظيم أو من حيث الحضور الأجنبي. فقبل قرابة الشهر والنصف من موعد انطلاق فعاليات هذه التظاهرة المعارضية الدولية الكبيرة، تم حجز غالبية مساحات العرض المتوفرة من قبل مشاركين من 15 دولة وهي الصين وتركيا وايطاليا والجزائر وفرنسا ومصر وليبيا والإمارات العربية المتحدة وإيران واسبانيا واندونيسيا وكندا وجمهورية تشيكيا والبرتغال والمغرب إضافة إلى المشاركات التونسية. وقد حرصت كل من الصين وإيران وجمهورية تشيكيا على حجز أجنحة كاملة مما يؤكد اهتمامهما الكبير بالصالون وتقديرها لما يمكن أن يتيحه من فائدة اقتصادية مِؤكدة

 

     وستقترن تهيئة الفضاء الخارجي للمعرض المخصص لعرض أحدث التجهيزات والمعدات الثقيلة للأشغال العامة بالإعداد لمائدة مستديرة يشارك فيها أصحاب مؤسسات البناء وتتولى تنشيطها الجامعة الوطنية لمؤسسات البناء والأشغال العامة. وستدرس هذه التظاهرة موضوع “عولمة مهنة مقاول البناء: الواقع والآفاق”

 

ويُتوقع أن تتخطى النسخة الجديدة مؤشرات وأرقام النسخة السابقة التي كانت بدورها نسخة جيّدة حيث سجّلت 350 عارضا و47 ألف زائر و300 لقاء أعمال وشراكة كما عرفت حضور 35 دولة و21 وفدا رفيع المستوى

 

 جديد “ميديبات 2019”

 

  1. المنتديات

بالتوازي مع العرض الذي يعتبر العنصر الأساسي للتظاهرة، يتضمن برنامج الدورة 15 ل”ميديبات 2019″ جملة من الفعاليات والتظاهرات الموازية ستتيح الفرصة أمام المشاركين للحوار والتعرف على جديد القطاع ونسج علاقات تعاون وشراكة مثمرة

 

      المنتدى الاقتصادي: يعتبر هذا المنتدى من أبرز المحطات التي تسترعي اهتمام المشاركين في الصالون وسيركز محوره في هذه الدورة على دعم التعاون بين القطاعين العمومي والخاص في مجال البناء والبنية الأساسية. وسيتضمن عرضا لمجموعة من المشاريع الجاهزة للانجاز في دول افريقية جنوب الصحراء هي إلى حد الآن الغابون والطوغو والكامرون ونيجيريا وجمهورية الكونغو الديمقراطية والكوت ديفوار وكينيا وموريتانيا وجيبوتي

 

    وفيما يركّز المنتدى العلمي اهتمامه على البناء المستدام وتطبيقاته، سيهتم منتدى ريادة الأعمال بدعم الاقتصاد الوطني عن طريق الحث على إنشاء مشاريع جديدة من شأنها أن تخلق المزيد من مواطن الشغل

 

  1. قرية للتجديد:

   تكون هذه القرية بمثابة الفضاء أو الورشة المفتوحة للأفكار والمشاريع المجددة وتعدّ إحدى مميزات الدورة وإضافاتها. وستنتظم ضمن فعاليات هذه القرية حلقات لعرض وتدارس أفكار ابتكارات ومشاريع جديدة في قطاع البناء يطرحها نخبة من خيرة الباحثين على المستثمرين والممولين والخبراء.

  1. يومان مخصصان لدولتين

هاتان الدولتان هما الطوغو وجمهورية الكونغو الديمقراطية .. وسيفتح هذان اليومان نافذة على آفاق وفرص للاستثمار بقطاع البناء في الخارج

  1. حضور منتظر لعدد من كبار الضيوف والشخصيات المرموقة

على غرار الدورات السابقة سيكون صالون “ميديبات” هذه السنة مناسبة لاستقطاب عدد هام من الشخصيات المرموقة وكبار المسؤولين وأصحاب القرار من تونس ودول أجنبية عديدة سواء كانوا ضمن بعثات العارضين أو الوفود الرسمية أو الضيوف الزائرين

 

حضور إعلامي مكثف لتغطية الندوة الصحفية الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء

ميديبات2017

  سجل ,يوم الثلاثاء 28 فيفري, حضور مكثف للإعلاميين من كل المؤسسات الإعلاميّة في الندوة الصحفية التي نظمتها غرفة التجارة والصناعة لصفاقس بمقرها لتقديم فعاليات الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء ميديبات 2017  .

  وقد أشرف على الندوة الصحفية أعضاء الغرفة. وتم تقديم بسطة عن برنامج الدورة التي تنتظم من 8 إلى 11 مارس 2017 والتي ستشهد بعدا عالميا واسعا بحضور 30  دولة, مع التركيز على “إفريقيا” تجسيدا لشعارها “إفريقيا في قلب ميديبات“.

   وجرى حوار واسع بين الإعلاميين الحاضرين الذي تجاوز عددهم الخمسين وتداول المشرفون على الندوة تقديم توضيحات حول استفسارات وملاحظات الإعلاميين.

الملف الإعلامي

بطاقة إعلامية عدد3

الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء”ميديبات 2017 “

5 وزراء أفارقة و11 رئيس غرفة تجارية إفريقية وفرنكوفونية ووفود عالية المستوى يؤكدون حضورهم الصالون

 

تأكد إلى حد الآن وقبل أسبوعين من انطلاق فعاليات الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء “ميديبات 2017” الذي تنظمه غرفة التجارة والصناعة لصفاقس من 8 إلى 11 مارس حضور ما لا يقل عن خمسة من الوزراء الأفارقة و11 رئيس غرفة تجارية إفريقية وأوروبية عن منظمة “المؤتمر الدائم للغرف القنصلية والتجارية للدول الإفريقية والفرنكوفونية” إلى جانب وفود عالية المستوى من دول أخرى وهو مايترجم الصيت الذي أصبحت تتمتع به هذه التظاهرة على الصعيد العالمي

وتضم قائمة الوزراء المنتظر قدومهم إلى صفاقس بمناسبة الصالون كلا من السادة: الحسيني كامارا Lousény CAMARA  وزير المدينة والتهيئة الترابيةبجمهورية غينيا وعصمان  كوني Ousmane Koné وزير الإسكان والتهيئة العمرانية في مالي وجون كلود موانتشوJean Claude Mbwentchou  وزير الإسكان والتنمية الحضرية في الكامرون وجوزيف كوكو نيانغيويتانيني Joseph Kokonyangi Witanene وزير الإسكان والتهيئة العمرانية والترابية في الكونغو الديمقراطية وبرينو بن موبامبا  Bruno Ben Moubamba نائب رئيس الوزراء ووزير التهيئة العمرانية والسكن الاجتماعي والإسكان في الغابون 

وسيكون هؤلاء الوزراء مرفوقين بكبار مساعديهم الذين سيتولون تقديم المشاريع المزمع إنجازها في بلدانهم وفق نظام الشراكة بين القطاعين العمومي والخاص. كما ستقوم وفود رسمية لدول أخرى على غرار الغابون والكوت ديفوار والطوغو والبينين وبوركينافاسو والجزائر وليبيا بعرض مشاريع للإنجاز.

أما بالنسبة للوفد عالي المستوى عن المؤتمر الدائم للغرف القنصلية والتجارية للدول الإفريقية والفرنكوفونية فسيترأسه رئيس المؤتمر نفسه (ورئيس غرفة التجارة والصناعة بالطوغو) السيد أسوهوما ميبا Essohouna MEBA  الذي سيتولى افتتاح المنتدى الاقتصادي

  ويضم الوفد إلى جانب رئيس المنظمة 10 من أعضاء مكتبها يمثلون عديد الغرف التجارية بكل من النيجر والكامرون وباريس ومرسيليا وبلجيكا الذين سيشاركون بدورهم في فعاليات المنتدى الاقتصادي المتمحور حول موضوع “تقوية علاقات الشراكة بين القطاعين العمومي والخاص في قطاع البناء والبنية الأساسية”

  وينضاف إلى مشاركة هذه الشخصيات رفيعة المستوى في الصالون حضور حشد من المشاركين من حوالي ثلاثين دولة من العارضين والخبراء والمهندسين المعماريين وممثلي الوزارات والهيئات ذات صلة بالبناء والتهيئة العمرانية سيتوزعون على مختلف فعاليات التظاهرة

  وتتمثل هذه الفعاليات في العرض والمنتديات الثلاثة الكبرى (المنتدى الاقتصادي والمنتدى العلمي ومنتدى الريادة في الأعمال والتجديد) وأيام الشراكة الدولية الخاصة بكل من الجزائر وليبيا وبوركينا فاسو إلى جانب لقاءات الشراكة التي ستكون مدعومة بحضور ممثلين لمجموعة من المؤسسات البنكية والمالية لدراسة تمويل المشاريع التي سيتم عرضها للانجاز

وسيعرف الصالون مشاركات أوروبية وأجنبية أخرى تتمثل بالخصوص في حضور وفدي رجال أعمال من كل من فرنسا وسويسرا

  يذكر أنه فضلا عن الحضور الإفريقي والأوروبي المكثف تتميز الدورة 14 لصالون “ميديبات” بمشاركة مميزة لبعض الدول الكبرى مثل تركيا والصين اللتين حجزتا جناحين كاملين في فضاء العرض إضافة إلى الهند والبرتغال

بطاقة إعلامية عدد 2 : بمناسبة الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء”ميديبات 2017″ : تنظيم ثلاثة أيام شراكة خاصة بكل من الجزائر وليبيا وبوركينا فاسو

 

ستشهد الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء ” ميديبات 2017 ” التي تنظمها غرفة التجارة والصناعة لصفاقس من 8 إلى 11 مارس القادم تنظيم ثلاثة أيام شراكة خاصة بكل من الجزائر وليبيا وبوركينا فاسو وهو ما يؤكد أهمية البعد الدولي للتظاهرة التي تعرف علاوة عن الحضورالمغاربي والإفريقي مشاركة مميزة لدول كبرى مثل الصين وتركيا.

يوم الجزائر

جرى ضبط فعاليات هذا اليوم عبر اتصالات مكثفة بين الغرفة والطرف الجزائري سواء في صفاقس أو الجزائر..وسيشهد “يوم الجزائر” عرض المخطط الإنشائي الضخم وهو (مدينة عنابة الجديدة / ذراع الرّيش) من قبل القائمين عليه من أصحاب قرار ومهندسين ورجال أعمال ليفتح بابا واسعا للتعاون مع الجانب التونسي عبر لقاءات شراكة تم الترتيب لها أيضا، إلى جانب تقديم مداخلات حول قدرات السوق الجزائرية في مجال الصناعة والتجارة والاستثمار.

وسيضم الوفد الجزائري في صفوفه مسؤولين رفيعي المستوى عن غرف التجارة بكل من عنابة وبرج بوعريريج وقسنطينة وسكيكدة وقالمة وخنشلة وسوق أهراس وممثلي هياكل أخرى عديدة منها الوكالة الجزائرية لترقية التجارة الخارجية (ALGEX)والوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار(ANDI)، بالإضافة إلى عارضين جزائريين.

 

يوم ليبيا

تحت شعار “إعادة إعمار ليبيا” سينتظم “يوم ليبيا” في الصالون وينتظر أن يحضره وفد رسمي كبيريضم 20 هيئة حكومية و40 بلدية .. وسيشهد عرض ما لا يقل عن 200 مشروع بناء وتجهيز لإعادة الإعمار ستكون محل لقاءات شراكة بهدف الإنجاز.وستتاح فرصة المشاركة في هذا اللقاءات بشكل حصري أمام عارضي الصالون والمؤسسات التونسية والأجنبية التي حجزت للغرض لدى مصالح غرفة التجارة والصناعة لصفاقس.

 

يوم بوركينا فاسو

اليوم الخاص بهذه الدولة الإفريقية الشقيقة قرر أن يحضره وفد عالي المستوى يقوده وزير التجارة والصناعة والصناعات التقليدية ووزير الإسكان والاعمار ويضم في صفوفه خبراء في البناء والتعمير وثلة من رجال الأعمال .. ومن الجانب التونسي قرر أن يحضر هذا اليوم البوركيني ممثلون لوزارة الصناعة والتجارة ووزارة التجهيز والإسكان ووكالة النهوض بالاستثمار الخارجي (FIPA) والمصرف المغاربي للاستثمار والتجارة الخارجية (BMICE) وينتظر أن تشهد التظاهرة إجراء لقاءات شراكة حول تنفيذ عدد من مشاريع البنية الأساسية المقرر إنجازها في بوركينا فاسو. 

بطاقة إعلامية عدد :1الدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء “ميديبات 2017”

مؤشــرات واعـــــدة بدورة مميـــــزة

 

بخطى حثيثة واثقة تتكثف استعدادات غرفة التجارة والصناعة لصفاقس للدورة 14 للصالون المتوسطي للبناء “ميديبات 2017 ” الذي يحتل قمة التظاهرات بفعالياته الثرية التي تمتد من 8 إلى 11 مارس القادم وبالمشاركة الدولية الرفيعة للوفود المهنية والرسمية المنتظر قدومها.

 

اجتماعات متواصلة لهيئة التنظيم ولجان الإعداد وحجوزات وفيرة من دول ذات صيت كبير في قطاعات البناء والأشغال مثل الصين وألمانيا وتركيا التي حجزت لها مكانها مبكرا في الصالون..

 

   وتتميز الدورة الجديدة كذلك بترسيخ المكانة المميزة للقارة الإفريقية في الصالون واهتمام متزايد بالدول المغاربية خاصة الجزائر وليبيا…قائمة الوفود المنتظرة مشاركتها تطول يوما بعد يوم وفيها شخصيات رفيعة المستوى وأصحاب قرار ومسؤولون…أما المهنيون والمهندسون فلهم كالعادة نصيب الأسد في الفعاليات.

 

“ميديبات 2017” في دورته الجديدة يأتي في موعد استثنائي ..وطنيا بعد انعقاد المؤتمر الدولي للاستثمار.. وعالميا في وقت تتحفز فيه مؤسسات البناء للفوز بتنفيذ مشاريع ضخمة في دول ينتظر أن تنفض عنها غبار الاضطرابات والحروب وتوشك أن تتحول إلى ورشات بناء على غرار القطر الليبي الشقيق الذي حجز جناحا ضخما في الصالون وقرر تنظيم يوم ليبيا تحت عنوان “إعادة إعمار ليبيا”.

 

العرض: المساحات الشاغرة على وشك النفاذ

 

تنهمك الغرفة كالمعتاد في إضفاء الجمالية المعهودة على فضاءات العرض التي حجزت فيها تركيا وليبيا والصينأجنحة كاملة. وقد شارفت عملية الحجز على الانتهاء والمساحات الشاغرة على النفاذ.

 

كما يجري العمل على ضمان كل ظروف النجاح لأيام ثلاثة ستشهدها الدورة : يوم للجزائروثان لليبيا وثالث لبوركينافاسو.

 

المنتديات: بورصة الشراكة والتجديد

 

يجري استكمال ضبط فقرات المنتديات العلمية والاقتصادية الموازية للعرض حيث يواصل المنتدى الاقتصادي التركيز على التوجه العالمي الجديد في التنمية القائم على الشراكة بين القطاعين العمومي والخاص مع التركيز على مدى ترسخ وتطور هذا النمط الإنشائي التنموي في إفريقيا خلال السنة الحالية.وفي هذا الإطار سيتحول”ميديبات”إلى منبر لتقديم عديد المشاريع التشاركية العمومية والخاصة في كل من غينيا وتشاد والنيجر والغابون ومالي وبوركينافاسو والكوت ديفوار والكامرون ..

 

وسيقترن هذا المنتدى بورشة عالية المستوى تضم كبار المسؤولين في مؤسسات تمويل قارية مثل البنك الإفريقي للتنمية والبنك الأوروبيللإنشاء والتعمير.وسيتناول مجالين يعتبران عماد مشاريع الشراكة وهما: تمويل مشاريع الشراكة بين القطاعين العام والخاص والعقود القانونية المنظمة لهذا الصنف من المشاريع.

 

وبالنسبة للمنتدى العلمي فسيتركز على التجديد والتثمين في قطاعات البناء والأشغال العمومية.وسيكون فضاء للاستفادة من تجارب وابتكارات ثلة من كبار المهندسين التونسيين والأجانب بمن فيهم خبراء في الإعمار على قواعد صديقة للبيئة.